الخميس 27 ربيع الثاني 1443 هـ الموافق 2 كانون الأول 2021 م

الأورغواي تغرد.. ونيمار يُبهر

تاريخ الإضافة الخميس 8 أيلول 2016 7:59 ص    عدد الزيارات 571    التعليقات 0

      

 

أ ف ب  - استعاد المنتخب الأوروغوياني توازنه وتربع على صدارة مجموعة أميركا الجنوبية في التصفيات المؤهلة إلى مونديال روسيا 2018 بفوزه الكبير على ضيفه البارغوياني (4-صفر)، فيما واصل المنتخب البرازيلي انتفاضته بقيادة نيمار بتغلبه على ضيفه الكولومبي (2-1) في الجولة الثامنة.

وعلى «إستاديو سنتيناريو» في مونتيفيديو، عاد المنتخب الأوروغوياني سريعاً إلى سكة الانتصارات وعوّض الخسارة التي مُني بها (الجمعة) الماضي في الأرجنتين (صفر-1)، محققاً فوزه الخامس وجاء بنتيجة كبيرة على ضيفه البارغوياني بفضل زميل نيمار في برشلونة الإسباني لويس سواريز الذي كان مهندس الهدفين اللذين سجلهما ادينسون كافاني (18) و(54) وسجل بنفسه ركلة جزاء (45+1)، فيما كان الهدف الآخر من نصيب كريستيان رودريغيز. وبدت الأرجنتين، التي غاب عنها الكثير من نجوم العيار الثقيل على رأسهم المصاب ليونيل ميسي إضافة إلى سيرخيو اغويرو وغونزالو هيغواين وباولو ديبالا، في طريقها لتلقي هزيمتها الأولى منذ الجولة الافتتاحية حين خسرت أمام الأكوادور على أرضها (صفر-2)، لأنها وجدت نفسها متخلفة بهدفي خوان بابلو انور (34) وجوزيف مارتينيز (52).

لكن رجال المدرب ادرغاردو باوتسا انتفضوا وقلصوا الفارق بواسطة لوكاس براتو (58) ثم انتظروا حتى الدقيقة (83) لإنقاذ نقطة بفضل اوتاميندي الذي سجل هدف التعادل إثر ركلة ركنية نفذها انخل دي ماريا. كما استفادت البرازيل من تعثر غريمتها الأزلية الأرجنتين لتصعد إلى المركز الثاني بفارق الأهداف عنها ونقطة خلف الأوروغواي وذلك بفوزها على ضيفتها القوية كولومبيا (2-1) في ماناوس. ودخلت البرازيل هذه الجولة وهي خارج المراكز الأربعة الأولى المؤهلة مباشرة إلى نهائيات روسيا 2018 لكنها خرجت منها في المركز الثاني بفضل نيمار الذي منحها هدف الفوز (74) بعدما تقدمت بلاده منذ الدقيقة الأولى عبر ميراندا قبل أن تدرك الضيفة التعادل (36) بهدية من مدافع باريس سان جرمان الفرنسي ماركينيوس الذي حول الكرة في شباك بلاده عن طريق الخطأ.

وأكمل نجم برشلونة الثأر الذي بدأه في أولمبياد ريو الشهر الماضي حين قاد بلاده للفوز على كولومبيا (2-صفر) خلال الدور ربع النهائي في طريقها لإحراز الذهبية للمرة الأولى في تاريخها.

وفي الوقت الذي تبدو فيه الأوروغواي والبرازيل والأرجنتين في وضع جيد من أجل حسم بطاقاتها إلى مونديال 2018، لا تزال بطلة كوبا أميركا لعامي 2015 و2016 تشيلي تبحث عن أجوبة بعد اكتفائها بالتعادل على أرضها مع بوليفيا (صفر-صفر) في سانتياغو.

وتقبع تشيلي حالياً في المركز السابع برصيد 11 نقطة من ثماني مباريات بعدما اكتفت بثلاثة انتصارات وتعادلين في مقابل ثلاث هزائم.

 


التعليقات (0)

 » لا يوجد تعليقات.

أضف تعليق

الأسم: * البريد الإلكتروني:
تعليق: *
رمز الحماية: *  تحديث الصورة

* الخانات الضرورية.

 

 

  

   

        

  

 

  

 

إضغط هنا 

 

 

 

  

  

  

      

       

      

 

      

    

   

         

               

     

             

   

           

 «  كانون الأول 2021  » 
MoTuWeThFrSaSu
 12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
2728293031 
إلى الأعلى

Designed and Developed by

Xenotic Web Development