الخميس 27 ربيع الثاني 1443 هـ الموافق 2 كانون الأول 2021 م

اتصال بين السيسي وأوباما: «قلق»... ودعوة إلى التعاون

تاريخ الإضافة السبت 20 كانون الأول 2014 7:31 ص    عدد الزيارات 694    التعليقات 0

      


الحياة _ أجرى الرئيسان المصري عبدالفتاح السيسي والأميركي باراك أوباما اتصالاً هاتفياً مساء أول من أمس، أعرب الأخير خلاله عن «قلقه» من إجراءات اتخدتها القاهرة، لكنه دعا في الوقت نفسه إلى تعزيز التعاون الأمني والإقليمي بين البلدين.

ويأتي الاتصال بعد ساعات من وصول السفير الأميركي ستيفن بيكروفت إلى القاهرة، ليشغل المنصب الذي ظل شاغراً لأكثر من عام منذ مغادرة السفيرة السابقة آن باترسون العاصمة المصرية في 30 آب (أغسطس) 2013.

وقال الناطق باسم الرئاسة المصرية علاء يوسف في بيان أمس إن الرئيسين «اتفقا على أهمية العلاقات الإستراتيجية بين البلدين مع الحرص على تطويرها والارتقاء بها، لا سيما في ضوء إدراك الولايات المتحدة محورية دور مصر في منطقة الشرق الأوسط، وأن تحقيقها النجاح السياسي والاقتصادي سينعكس على المنطقة بأكملها».

وأشار البيان إلى أن السيسي وأوباما «بحثا في عدد من المواضيع التي تحظي باهتمام الجانبين، لاسيما التطورات التي تشهدها مصر على الصعيدين السياسي والاقتصادي». وأوضح أن السيسي «أكد التزام مصر الكامل باستكمال بقية استحقاقات خريطة المستقبل لتحقيق آمال وطموحات الشعب المصري في إقامة دولة ديموقراطية حديثة تحترم الحقوق والحريات».

ولفت إلى أن الجانبين «عرضا الجهود المصرية المبذولة على الصعيد الإقليمي، لا سيما في ما يتعلق بتسوية القضية الفلسطينية، وسبل استعادة الاستقرار السياسي والاستتباب الأمني في كل من العراق وليبيا». وأشار إلى تأكيد السيسي أن بلاده «تبذل جهوداً لمساندة الحكومة العراقية والمؤسسات الشرعية الليبية، متمثلة في البرلمان المنتخب والجيش الوطني الليبي».

وأوضح أنه «تم التطرق إلى الجهود التي تقوم بها مصر في مجال مكافحة الإرهاب، وأشاد الرئيس الأميركي بالدور المحوري الذي تقوم به مصر في هذا المجال، وأكد دعم الولايات المتحدة مصر بما يعزز من قدرتها على مكافحة الإرهاب»، فيما شدّد السيسي على أن «مصر تواجه الفكر المتطرّف من خلال جهود المؤسسات الدينية متمثلة في الأزهر الشريف والدور المهم الذي يقوم به لنشر القيم الإسلامية المعتدلة».

لكن بيان البيت الأبيض أشار إلى أن أوباما أعرب عن «قلقه» حيال المحاكمات الجماعية ووضع المنظمات غير الحكومية وسجن صحافيين وناشطين، وحضه على «أخذ التطلعات السياسية والاقتصادية والاجتماعية للشعب المصري في الاعتبار». ونقل عن أوباما تأكيده «أهمية التعاون بين البلدين لتعزيز مصالحهما المشتركة في التصدي للإرهاب والأمن الإقليمي»، موضحاً أن الرئيسين «أشارا إلى أهمية الحفاظ على العلاقات الوثيقة بين بلديهما في المجال العسكري والاستخبارات».

واستغرب مسؤول مصري «استخدام المحادثة الهاتفية في الاستقطاب السياسي». وقال لـ «الحياة» إن «بيانَي الرئاسة في البلدين لا تجد بينهما خلافاً سوى في تغطية الوكالات والفضائيات المغرضة وحشو معلومات لا علاقة لها بالمحادثة الهاتفية، خصوصاً أن هناك تركيزاً متعمداً على مقاطع محددة في بيان البيت الأبيض تتعلق بقلق الجانب الأميركي من محاكمات جماعية ووضع المنظمات غير الحكومية وناشطين وصحافيين».

وقال إن «السلطات في مصر لا تخفي شيئاً ولا تتخذ إجراءات استثنائية، وملف المحاكمات شأن قضائي، وهذا ما تبلغ به القاهرة أصدقاءها وتقوله باستمرار للرأي العام من دون مواربة». وشدّد على أن «الاتصال تحدّث عن تعاون قائم ومرشح للنمو بين البلدين وعن تطلعات مشتركة نحو الحرية والديموقراطية وعن المساعدة الأميركية لمصر في مكافحة الإرهاب وفي الملفات الاقتصادية من زاوية مصالحهما المشتركة، وشدّد الرئيسان على أهمية الحفاظ على العلاقات الوثيقة بين بلديهما في المجال العسكري والاستخبارات».

وكان السيسي أصدر الأسبوع الماضي خمسة قرارات جمهورية تتعلق بالتعاون مع الولايات المتحدة في مجالات عدة تشمل توليد الكهرباء، والعلوم والتكنولوجيا، والتعليم العالي، والزراعة، وتشجيع التجارة والاستثمار في مصر.

ويزور السيسي الصين هذا الأسبوع. ووصف سفير الصين لدى القاهرة سونغ آيقوه العام 2014 بأنه «كان مميزاً للعلاقات المصرية - الصينية». وأكد أن زيارة السيسي المرتقبة «ستكون حدثاً عظيماً للعلاقات، لأنها لن تدخل العلاقات مرحلة جديدة فقط، وإنما ستفتح صفحة جديدة لتعميق علاقات التعاون الإستراتيجي بين البلدين».

وأشار إلى أن «الجانبين المصري والصيني سيقومان بتوقيع العديد من الاتفاقات في المجالات السياسية والاقتصادية، كما سيعقد رجال الأعمال المشاركون في القمة اجتماعات مهمة، للتعريف بما يمكن أن يتم تقديمه من قبل الجانبين».


التعليقات (0)

 » لا يوجد تعليقات.

أضف تعليق

الأسم: * البريد الإلكتروني:
تعليق: *
رمز الحماية: *  تحديث الصورة

* الخانات الضرورية.

 

 

  

   

        

  

 

  

 

إضغط هنا 

 

 

 

  

  

  

      

       

      

 

      

    

   

         

               

     

             

   

           

 «  كانون الأول 2021  » 
MoTuWeThFrSaSu
 12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
2728293031 
إلى الأعلى

Designed and Developed by

Xenotic Web Development