الأحد 11 ذو القعدة 1442 هـ الموافق 20 حزيران 2021 م

الدكتور النسائي سليم سعد الدين رمضان (جراحة وتوليد ) يحدثنا عن العقم أنواعه وأسبابه عند الرجل والمرأة الجزء الأول :

تاريخ الإضافة الثلاثاء 31 تموز 2012 6:10 م    عدد الزيارات 2674    التعليقات 0

      


ما هو العقم ؟

يعرف العقم بعدم القدرة على الحمل بالرغم من المعاشرة الزوجية المنتظمة وعدم استخدام موانع لمدة عام أو أكثر .
الإصابة بالعقم مشكلة شائعة تصيب 10 – 15 % من الأزواج .

ما هي انواع العقم ؟

العقم المبدئي : يعرف العقم المبدئي بعدم حدوث حمل لأي من الزوج أو الزوجة من قبل.
العقم الثانوي : يعرف العقم الثانوي بعدم القدرة على الحمل لمرة أخرى بعد الاجهاض أو الولادة. .

ما هي اسباب العقم ؟

يمكن أن تكون العلّة من الرجل (40%) أو من المرأة (40%) أو الاثنين معاً (10%) . كما أنه يوجد حوالي 10% من الحالات التي لا يوجد لها سبب واضح بعد التحاليل الأولية.

ما هو عقم الرجال :


العقم بالنسبة للرجل هو أي حالة تؤثر سلبياً على فرص حدوث الحمل وأشهرها تلك التي تحدث عندما يكون الرجل غير قادر على إنتاج حيوانات منوية سليمة وظيفياً.


 
الأسبـاب :


المشاكل التي تؤثر على خصوبة الرجل تتعلق بعوامل كثيرة وقد يكون عاملاً واحداً فقط هو السبب، وهذه العوامل هي:
 
الحيوانات المنوية: اضطرابات تكون ونمو الحيوانات المنوية هي من أكثر الأسباب حدوثاً وتظهر في صور غير كاملة النمو، أشكال غير طبيعية مع ضعف في الحركة أو تكون الحيوانات طبيعية من حيث الشكل لكنها تنتج بأعداد ضئيلة أولا توجد على الإطلاق.
 
دوالي الخصيتين: (تعد من أكثر العوامل القابلة للعلاج) وهي عبارة عن اتساع أوردة الخصية مع حدوث ارتجاع للدم إلى الخصية عبر هذه الأوردة وتوجد بنسبة 16% في الرجال بصفة عامة وفي 40% من الرجال الذين يعانون من مشاكل في الإخصاب ووجود الدوالي يسبب ضعف في تكوين الحيوانات المنوية من حيث العدد، الحركة وزيادة نسبة الأشكال المشوهة من الحيوانات المنوية.
 
اضطرابات القذف مثل القذف المرتجع وهنا يتم دفع السائل المنوي إلى المثانة بدلاً من مجرى البول وذلك بسبب فشل عضلات وأعصاب عنق المثانة أثناء القذف، ويحدث ذلك نتيجة عمليات جراحية، أدوية، أو أمراض تصيب الجهاز العصبي، وأعراض ذلك حدوث قذف دون رؤية السائل المنوي وتحليل البول بعده يوضح احتواؤه على كميات كبيرة من الحيوانات المنوية.
 
اضطرابات جهاز المناعة: وذلك عندما يتم تكوين أجسام مضادة للحيوانات المنوية عند الشخص نفسه ويحدث ذلك بعد إصابات الخصية بجرح أو عمليات جراحية أو التهابات وهذه الأجسام المضادة تسبب إعاقة نمو الحيوانات المنوية وأدائها لوظيفتها الحيوية من مرور داخل الرحم واختراق البويضة للتلقيح
 
وجود انسداد بالجهاز التناسلي بسبب كثير من العوامل مثل الالتهابات المتكررة، قطع الحبل المنوي بغرض التعقيم أو عيوب خلقية، وهذه العوامل تسبب انسداد الجهاز التناسلي مثل البربخ، أو الحبل المنوي وتمنع مرور الحيوانات المنوية من الخصية إلى مجرى البول
 
خلل الهرمونات: الهرمونات التي تخرج من الغدة النخامية تحفز الخصية لتكوين الحيوانات المنوية وحدوث خلل في هذه الهرمونات يسبب ضعف تكوين السائل المنوي
 
العوامل الوراثية: وتلعب هذه العوامل دوراً مهماً في الخصوبة حيث إن الحيوانات المنوية تحمل نصف العوامل الوراثية لتكوين الحامض النووي للجنين، لذلك فأي خلل في عدد أو تكوين الكروموسومات يعيق الخصوبة
 
أدوية: هناك بعض الأدوية تؤثر في تكوين وعدد ووظيفة الحيوانات المنوية أو قذف السائل المنوي مثل أدوية التهابات المفاصل ومضادات الاكتئاب وبعض المضادات الحيوية وبعض أدوية ارتفاع ضغط الدم

ما هو عقم النساء:


يحصل العقم نتيجة لخلل في المبايض أو في القنوات أو في الرحم ,وامراض المبيض كثيرة قد يؤدي بعضها الى حالات العقم. يخرج من المبيض بويضة واحدة كل شهر وتتم بتحفيز من الهورمونات التي تفرزها الغدة النخامية الى الدم.


وعدم التبويض ينتج عنها عدم إنتظام الدورة الشهرية وقد تحدث لعدة اسباب منها خلل في الهورمونات. ومرض تكيس المبايض من أهم الامراض التي تؤدي الى العقم وفيه يكون المبيض متضخماً والبطانة الخارجية سميكة وبالتالي تمنع خروج البويضات التي تتكون وقت عملية التبويض
قد يحصل العقم كذلك نتيجة حدوث التهابات تصيب المبيض أو الاعضاء القريبة منه، أو نتيجة لالتصاقات على المبيض بسبب جراحة سابقة أو تورم. ومن الممكن أن يؤدي الخلل في قناة فالوب الى العقم. وكل قناة أو أنبوب عبارة عن الممر الذي يصل بين المبيض والرحم وفي هذه الانابيب تتم أول خطوة للحمل. حيث تنتقل في كل شهر بويضة من المبيض نحو الرحم وأثناء رحلتها عبر أنبوب فالوب يتم تلقيحها من قبل الحيوان المنوي وانسداد أو تضيق أنبوبي أو قناتي فالوب هو من الاسباب المهمة في حالة العقم ويكون على الاغلب نيتجة لالتهابات حادة او بعد عملية جراحية مما يؤدي الى تليف.


كما ان المرأة قد تعاني من بعض العيوب الخلقية منذ الولادة التي تشمل طول الانبوب أو تضيقه أو عدم وجوده اصلاً. ويحدث العقم أذا تشوه أو فقد الانبوبان معاً، لأن وجود أحدهما يؤدي الى الحمل بنسبة خمسين بالمائة. تشكل المادة المخاطية التي تبطن عنق الرحم أهمية خاصة في المحافضة على الحيوان المنوي. وإذا ما تم اتلاف هذه المادة المخاطية فإن الحيوان المنوي لن يتمكن من تلقيح البيضة. أحد اسباب تلف المادة المخاطية تعرضها الخلايا التي تفرزها الى عملية الكي للتخلص من قرحة عنق الرحم.


من الاسباب العامة لعدم حمل المرأة اللجوء الى تعجيل الحمل باستعمال الاساليب والوصفات الشعبية التي قد ينتج عنها التهاببات خطيرة تؤدي الى العقم. إضافة الى ذلك فإن استعمال الدوش المهبلي أو المواد الكيمياوية الموضعية قد يتسبب في موت الحيوان المنوي قبل أن تتم عملية التلقيح.


دلت الدراسات الاخيرة على أن عشرون بالمائة من حالات العقم مرجعها الى توتر نفسي وحالات عصبية.

ومع لقاء آخر في الجزء الثاني

موقع شبكة الرحاب

www.alre7ab.com


التعليقات (0)

 » لا يوجد تعليقات.

أضف تعليق

الأسم: * البريد الإلكتروني:
تعليق: *
رمز الحماية: *  تحديث الصورة

* الخانات الضرورية.

 

 

  

 

   

        

  

 

  

 

إضغط هنا 

 

 

 

  

  

  

      

       

      

 

      

    

   

         

               

     

             

   

           

 «  حزيران 2021  » 
MoTuWeThFrSaSu
 123456
78910111213
14151617181920
21222324252627
282930 
إلى الأعلى

Designed and Developed by

Xenotic Web Development