السبت 22 محرم 1441 هـ الموافق 21 أيلول 2019 م

رحيل المؤلف نادر خليفة عن 73 عاماً

تاريخ الإضافة الخميس 14 آذار 2019 9:04 ص    عدد الزيارات 173    التعليقات 0

      

 

الحياة - غيّب الموت المؤلف نادر خليفة أمس عن 73 عاماً بعد صراع مع المرض. ويعد خليفة واحداً من أبرز مؤلفي الدراما المصرية والعربية، اذ أثرى الشاشة الصغيرة خلال مشواره الفني الذي يتجاوز 45 عاماً بأكثر من 50 مسلسلاً ناجحاً، سواء في مصر أو الخليج، وتنوعت أعماله بين المسلسلات الاجتماعية والانسانية والتراثية والتاريخية والرومانسية، وحقق تاريخاً من الإحترام والتقدير من الجمهور والنقاد، وساهم خلال رحلته في وضع حجر الأساس العلمي والفني للدراما الخليجية. وكان يرى أن ظاهرة النجم الأوحد أفسدت الإنتاج، كونها تأتي على حساب بقية العناصر الفنية. وأرجع غزو الدراما الأجنبية والإقبال الكبير عليها من الفضائيات العربية إلى سياسة "ملء الفراغ" سواء من ناحيه الكم أو الكيف، مؤكداً على أن غياب الدراما المتميزة التي تجذب الجمهور العربي، تركت الفراغ للمسلسلات المدبلجة. ومن أبرز مسلسلاته التي قدمها لتلفزيون الكويت أو للتلفزيون المصري "الأشجار تموت واقفة" و"بدر الزمان" و"أحلام صغيرة" و"عائلة فوق تنور ساخن" و"إلى من يهمه الأمر" و"ألف ليلة وليلة" و"للحياة بقية" و"الطير والعاصفة" و"الحنين إلى الماضي" و"البنات" و" كارنتينا". كما كتب عدداً من المسلسلات المأخوذة عن أعمال أدبية لكتّاب روائيين مصريين وأجانب، منها "فرط الرمان" لكمال الشناوي وسمية الألفي عن رواية لمحمد جلال، و"أزواج وزوجات" لسمية الألفي ومدحت صالح عن رسائل وقصص واقعية لعبد الوهاب مطاوع، و"فلاح في بلاط صاحبة الجلالة" لكمال أبورية ونرمين الفقي عن رواية لإبراهيم الورداني، و"خطوات بلا طريق" لليلى فوزي عن قصة "دورينمات". وكان من أوائل المؤلفين الذين كتبوا مسلسلات تعتمد على البطولة الجماعية، وقدم فيها عشرات الوجوه الشابة ممن باتوا نجوماً بعد ذلك، ومنهم منة شلبي وغادة عبدالرازق وداليا البحيري وخالد أبو النجا ومحمد رجب وشريف سلامة ومحمود عبدالمغني ورانيا محمود ياسين وداليا مصطفى.

ولد الراحل في 10 آب (أغسطس) العام 1946، وحصل على بكالوريوس علوم مالية وتجارية سنة 1967، ثم دبلوم الدراسات العليا من المعهد العالي للنقد الفني بأكاديمية الفنون 1976، وعمل في الثقافة الجماهيرية منذ 1968، ثم في تلفزيون الكويت لتسع سنوات بداية من 1977 وحتى 1986، وعاد بعدها للعمل بهيئة قصور الثقافة حتى 2006، وحصل على جوائز عدة، منها جائزة أمير الكويت عن سيناريو "الرماد"، والجائزة الأولى من مهرجان الخليج الأول للأعمال التلفزيونية، والجائزة الأولى في مهرجان الخليج الثاني عن سيناريو تمثيلية "الرماد"، وشهادة تقدير من النيل للدراما عن مسلسل "البنات"، وشهاده تقدير من المعهد العالي للنقد الفني عن مجمل الأعمال، وجائزة في القصة القصيرة من تنظيم الأسرة والثقافة الجماهيرية عن قصة "مصرية"، وكان له كثير من الأنشطة الفنية والثقافية والقصص القصيرة والدراسات الفنية والثقافية المنشورة في الجرائد والمجلات.

 


التعليقات (0)

 » لا يوجد تعليقات.

أضف تعليق

الأسم: * البريد الإلكتروني:
تعليق: *
رمز الحماية: *  تحديث الصورة

* الخانات الضرورية.

 

 

   

        

  

 

  

 

 

 

 

 

  

      

 

      

 

 

    

      

 

 

 

 

 

  

  

    

    

   

        

        

               

     

    

         

   

           

 «  أيلول 2019  » 
MoTuWeThFrSaSu
 1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
30 
إلى الأعلى

Designed and Developed by

Xenotic Web Development