الأربعاء 7 شوال 1439 هـ الموافق 20 حزيران 2018 م

أبكي بين الضحكات ! ... بقلم : خليل إبراهيم المتبولي

تاريخ الإضافة الأربعاء 31 كانون الثاني 2018 7:29 م    عدد الزيارات 1655    التعليقات 0

      

 

أبكي بين الضحكات قرب زجاجات الإشتياق الملوّنة بفرح الإنتظار ، أعيش في أحلامي التي تحكمها نرجسية الأيام وقهرها ، قلبي المعذّب يدخل في نفقٍ بين ضوءين غير واضحَين ، يتسلل في مغاور الشوق ، يتسلق جبال الذكريات التي تتلاقى مع حلو الكلام وعذب المفردات ، على القمة وجوه حزينة ، قمرٌ يتكسّر على فراش الفضاء الرحب  وحوله مئات النجمات تتبعثر بين غفوةٍ وغفوة  ، نارٌ تنبثق من رهبة الإشتعال ،،، 

أبكي بين الضحكات أستذكر ما مضى ولِمَ مضى ؟ هل الوجع سيجارة تحترق بين الأصابع ؟ ما مضى ، مضى أم ماذا ؟ عين الزجاجة في ضحكات المرآة المتعلّقة في ذاتها والعالقة على حائط الجمال ، مرآةٌ مسحورة في جوهر الحياة ، تقف على رصيف الذاكرة ، تدندن لحناً ممزوجاً بالفرح والحزن معاً ،،،

أبكي بين الضحكات أترجل عن القلق المبعثر في المكان ، تتكوّم نصوص المشاعر فوق الأرق ، وعدم النوم ، وفي دفاتر الزمان تُرسَمُ أحجام الفراغات ، المتمثّلة في عجينة الحياة ، التي تتقاذف مع كل ما تبقى من اللاشيء واللا أثر في مرحلة العدم ، بحرقة الصمت والعبث ، نظراتٌ تشتعل ، تلتهب ، تفقد صوابها ، وتختلط بأنفاسِ ضوءٍ شاحبٍ ، يُنصتُ إلى جماد العمر المتقهقر ،،، 

أبكي بين الضحكات أسترجع الشوقَ المنتشر بين الموجودات الكونية المجرّدة ، أجراس الضوء تحتاج إلى رنين العتمة لتُسمِعَ الشعاع المسافر في أصداء اللّيل ، وتتلاشى في الهواء كالزجاج الرقيق ، كاللهفة الناعمة تحط على سور الصبح ، تشعل مصباح القلب وتجلس طول الفجر تحصي الشوق المتوهّج من شدة العذوبة ، وحده الألم لا يزال يحلّق فوق سحابة عابرة ، يلتمس جمر الأنفاس الأزلية ،،،

أبكي بين الضحكات أصرخ بلا صوتٍ ، أرقٌ ، وسواسٌ ، متّسعٌ من اللّيل والسهر في فسحة العتمة ، أمتزج برحيق الظلام ، أتمدد على كفّ البكاء ، وفي زقاق اللّهفة  أنتشر كرماد الروح في أول شهقة ، من شدة ما اختطفني الشوق أصبحت قادراً على مسامرة الإشتياق ، ومخترقاً كالبرق لوعة الحنين ، لحظة اضطراب ، تختصر الضحك والبكاء ، الفرح والحزن ، الألم والسعادة ، الشوق والحنين والإشتياق ،،،

 


التعليقات (0)

 » لا يوجد تعليقات.

أضف تعليق

الأسم: * البريد الإلكتروني:
تعليق: *
رمز الحماية: *  تحديث الصورة

* الخانات الضرورية.

 

   

        

  

 

 

 

صدر العدد الجديد من مجلة كل الفصول

 

 

 

 

 

  

  

   

               

    

        

          

 

  

      

        

   

         

 «  حزيران 2018  » 
MoTuWeThFrSaSu
 123
45678910
11121314151617
18192021222324
252627282930 
إلى الأعلى

Designed and Developed by

Xenotic Web Development