الجمعة 8 ربيع الأول 1440 هـ الموافق 16 تشرين الثاني 2018 م

إسم اللبناني نبيل كرم يدوِّن للمرة السادسة في «غينيس»

تاريخ الإضافة السبت 3 تشرين الثاني 2018 7:09 ص    عدد الزيارات 51    التعليقات 0

      

 

الحياة - يلهث نبيل كرم خلف الأرقام القياسية من دون كلل أو ملل، محققاً في كل عام إنجازاً جديداً، بعد أن حلّق في ميدان رياضة السيارات على مرّ أكثر من عقدين، محرزاً الانتصارات والألقاب محلياً وخارجياً. وهو عموماً لم يبتعد بعد من خوض غمارها، لكنه ركّز اهتمامه في الأعوام الأخيرة على «تعزيز حضوره» في كتاب غينيس للأرقام القياسية، من خلال مجموعاته للسيارات المصغرة (37777 سيارة) والمجسّمات (577 مجسّماً)، فحاز 5 شهادات من «غينيس». وأضاف أول من أمس، الشهادة السادسة في اليوم العالمي للأرقام القياسية، بعدما كشف عن مجموعته من الطوابع البريدية الخاصة بالسيارات، والبالغ عددها 3333 طابعاً، فحطّم الرقم العالمي البالغ 1437 طابعاً المسجّل منذ كانون الأول (ديسمبر) 2015 باسم هاوٍ من هونغ كونغ.

 

وتسلّم كرم الشهادة الجديدة من رئيس تحرير كتاب «غينيس» الاسكتلندي غريغ غلينداي، وممثل الموسوعة في الشرق الأوسط طلال عمر، خلال احتفال أقامه في متحفه الذي بات معلماً ومقصداً، وحضره وزير السياحة أفاديس كيدانيان، وقائمقام كسروان - الفتوح جوزف منصور، ورئيس مجلس إدارة «ليبان بوست» خليل داود، ورؤساء بلديات وأعضاء الجمعية اللبنانية لهواة جمع الطوابع، ومهتمون وإعلاميون.

 

كرم الذي كُرّم قبل أشهر في مقر منظمة الأمم المتحدة في نيويورك، أوضح أنه اختار جمع الطوابع «لأنها حضارة وثقافة وذكرى ورياضة»، مشيراً إلى أن هناك آلافاً من هواة جمعها في العالم، وأضاف: «لكن ماذا تتوقعون من جامع للطوابع كان بطلاً للراليات وسباقات السرعة إلا جمع طوابع ترمز إلى هوايته وشغفه بها»، كاشفاً أن «هذه الورشة بدأت قبل 30 عاماً ومستمرة».

 

وقال الوزير كيدانيان أنه «منذ صغري أسمع ببيلي (لقب التحبب الذي يُطلق على نبيل كرم) محققاً الإنجازات في عالم سباقات السيارات، إلى أن تعرّفت عليه. وكم أنا فخور بأن أحضر تكريمه لمناسبه تسجيله رقماً قياسياً جديداً. هو مثال للبناني الطامح والناجح ومفخرة لوطنه ونجمه يسطع أينما حلّ».

 

ونوّه داود بإنجاز كرم «كتلة النشاط والحيوية والشغف منذ عرفته قبل 35 عاماً، وقد سعى مع آخرين إلى استضافة لبنان جولة من بطولة العالم لسباقات فورمولا واحد».

 

واعتبر غلينداي أن كرم «بات سفير غينيس في الشرق الأوسط وسفير لبنان في العالم. ونحن نشهد اليوم على إنجاز فردي كبير قد تعجز عنه مدن ودول». كما أبدى إعجابه بـ»هذا المتحف المذهل».

 


التعليقات (0)

 » لا يوجد تعليقات.

أضف تعليق

الأسم: * البريد الإلكتروني:
تعليق: *
رمز الحماية: *  تحديث الصورة

* الخانات الضرورية.

 

   

        

  

 

  

 

  

  

 

   

صدر العدد الجديد من مجلة كل الفصول

 

 

    

 

  

 

    

 

 

 

  

 

 

   

    

 

 

    

 

  

        

            

 

 

     

 

 

  

        

   

         

 «  تشرين الثاني 2018  » 
MoTuWeThFrSaSu
 1234
567891011
12131415161718
19202122232425
2627282930 
إلى الأعلى

Designed and Developed by

Xenotic Web Development